تقديم
كلمة الوزير
المهام
الهيكل التنظيمي
المؤسسات تحت الوصاية
التنظيم الإداري
ديوان الوزير
الأمانة العامة
الإدارات
المقدرات
النفط
المعادن
الطاقة
فرص الاستثمار
تشريعات
النفط
المعادن
الطاقة
الفاعلين
النفط
المعادن
الطاقة
الرئيسية | مكتبة | التنزيلات | روابط مفيدة | الاتصال بنا
وزيرا النفط و الثقافة يعلقان على مشاريع مراسم تتعلق بعقود استكشاف في مجال النفط والغاز

نواكشوط, 21/12/2017 - علق وزيرا الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة والبترول والطاقة والمعادن على التوالي الدكتور محمد الامين ولد الشيخ والدكتور محمد ولد عبد الفتاح على نتائج مجلس الوزراء الصادرة اليوم الخميس، والمتعلقة بمجموعة من مشاريع المراسم شملت المصادقة على عقود استكشافات انتاج النفط والغاز ببعض المقاطع من الحوض الساحلي الموقعة بين الدولة الموريتانية وشركة "اكسون موبيل".

وأكد وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد الامين ولد الشيخ ان اجتماع مجلس الوزراء المنعقد اليوم الخميس الثاني من ربيع الثاني 1439 هجري الموافق 21 دجمبر 2017 تحت رئاسة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز درس وصادق على مجموعة من مشاريع المراسم والبيانات شملت مجموعة عقود استكشافات – انتاج ببعض المقاطع من الحوض الساحلي الموقعة بتاريخ 4 دجمبر 2017 بين الدولة الموريتانية وشركة أكسون موبل .

وأوضح وزير البترول والطاقة والمعادن الدكتور محمد ولد عبد الفتاح أنه قدم أمام مجلس الوزراء مجموعة من المشاريع والمراسم من ضمنها ثلاثة مراسم تتعلق بالمصادقة على عقود انتاج في مقاطع الحوض الساحلي C22-C17-C14 بين بلادنا وشركة اكسون موبل، التي هي أكبر شركة عالمية في مجال النفط والغاز، حيث أن استثمار هذه الشركة بشروط تضمن المصلحة العليا للبلد، يعتبر في حد ذاته مكسبافي غاية الأهمية لبلادنا .

وأشار الى أن التعاقد مع هذه الشركة وغيرها من كبريات شركات التنقيب رغم انخفاض أسعار النفط العالمية، يتضمن رسالة واضحة مفادها أن البلد ينعم بالأمن ولديه مدونة استثمار ونظم وقوانين تشجع على الاستثمار، كما أن ما تحقق خلال السنوات الأخيرة من انجازات في مجالات حيوية للمستثمرين، خاصة في مجال توفير الطاقة والبنى التحتية يلعب دورا أساسيا في ارتفاع مردودية الانتاج التي يسعى المستثمر لتحقيقها.

وبين الوزير أن هذه العقود تنص على تقاسم الانتاج بين الشركة وبلادنا بنسبة معتبرة، مع المحافظة على البيئة ، وهو ما يعني أن هذه العقود تظهر بجلاء أن البلد أصبح مكانا آمنا لجلب الاستثمار وقبلة للمستثمرين بفضل الله والسياسة التي تنتهجها السلطات العليا في البلد منذ سنوات بتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وفي رده على أسئلة الصحفيين أكد وزير البترول والطاقة أن قطاعه سيعمل مع الشركات العاملة في مجال الاستخراج رغم انخفاض أسعار النفط عالميا على مرتنة الأطر العاملة في المجال للاستغناء عن الأجانب ، موضحا أن التنقيب عن الذهب الذي يقام به من طرف المواطنين سيتم وضع قوانين تنظمه و تحمي مدينة الشامي والمنطقة المحاذية لها من التلوث البيئي.

 

 
إعلانات
مناقصات
إحصائيات
منشورات
مفكرة
أحداث
زيارات رسمية
تابعوناعلى
 
اسعار الذهب في السوق
اسعار النحاس في السوق
اسعار الحديد في السوق
اسعار الفضة في السوق
- الرئيسية - مكتبة - التنزيلات - روابط مفيدة - الاتصال بنا -
تقديم
التنظيم الإداري
المقدرات
تشريعات
الفاعلين
إعلانات
مفكرة
- كلمة الوزير
- المهام
- الهيكل التنظيمي
- المؤسسات تحت الوصاية
- ديوان الوزير
- الأمانة العامة
- الإدارات
- النفط
- المعادن
- الطاقة
- فرص الاستثمار
- النفط
- المعادن
- الطاقة
- النفط
- المعادن
- الطاقة
- مناقصات
- إحصائيات
- منشورات
- أحداث
- زيارات رسمية
Copyright © Mauritanie 2015 - Ministère du Pétrole, de l'Energie et des Mines - Tous Droits Réservés
- Développé par : MEFPTIC / DGTIC -